تصوير: GettyImages
تصوير: GettyImages

حزب العمل: يحيموفتش في المقعد الأوّل وزهير بهلول في الـ17 وصالح سعد في الـ26

دعمت يحيموفيتش رئيس حزب العمل هرتسوغ بعد أن توّحد حزب العمل مع "الحركة" بزعامة ليفني


نُشر: 07:31 14/01 |  آخر تعديل: 12:10
الفائزون في الانتخابات لعام 2008

أسفرت النتائج النهائية للإنتخابات التمهيدية في حزب العمل برئاسة يتسحاق هرتسوغ وتسيبي ليفني فوز شيلي يحيموفتش في المقعد الأول، كما وفاز الإعلامي زهير بهلول في المقعد الـ17 المخصص للوسط العربي بعد أن تنافس مع عدة شخصيات عربية، وفي المقعد الـ27 والذي يعتبر المقعد الثاني المخصص للوسط العربي فاز صالح سعد.

هذا ويذكر أن حزب الحركة "هتنوعا" بزعامة تسيفي ليفني توحّد مع حزب العمل برئاسة هرتسوغ لخوض إنتخابات الكنيست ضمن قائمة مشتركة حيث إتفق الإثنان على التناوب فيما إذا حصل الحزب الجديد على أغلبية المقاعد وتمكّن من تشكيل إئتلاف حكومي، هذا وإنطلقت الانتخابات الداخلية للحزب يوم أمس الثلاثاء بمشاركة ما يقارب 49 ألف عضو من المنتسبين له حيث علم مراسل موقع العرب أنه تقرر تخصيص المقعدين 17 و26 للوسط العربي في إسرائيل، وتنافس عليهما كل من الوزير السابق غالب مجادلة والإعلامي زهير بهلول، ورجل الأعمال نزار عليمي، وسلمان طرودي وصالح سعد وإبراهيم أبو صبيح.

يذكر أنه تم إغلاق صناديق الإقتراع في تمام الساعة العاشرة من يوم أمس الثلاثاء، حيث بلغت نسبة التصويت 58.9% بعد أن كانت 57.7% قبل عامين، هذا وتم نقل صناديق الإقتراع في جميع أنحاء البلاد الى "بني باراك"، كما ودعمت يحيموفيتش رئيس حزب العمل هرتسوغ بعد أن توّحد حزب العمل مع "الحركة" بزعامة ليفني، كما وحصلت "ستاف شفير" على المقعد الرابع و "إيتسك شمولي" على المقعد الخامس، علما أن الإثنين دخلا الى الكنيست في الإنتخابات الماضية فقط أي قبل عامين، كما ونلاحظ من خلال القائمة النهائية لحزب العمل أن هناك ارتفاع في التمثيل النسائي خلال الـ25 المقاعد الأولى حيث هناك 7 نساء.

صالح سعد يترشح للمقعد الدرزي في قائمة حزب العمل