تصوير: GettyImages
تصوير: GettyImages

10 قتلى بينهم إيرانيون..في غارات إسرائيلية استهدفت محيط دمشق

قُتل 10 أشخاص وأصيب آخرون، في غارات شنّها الطيران الحربي الإسرائيلي فجر الأربعاء، على مواقع إيرانية قرب العاصمة السورية دمشق وريفها.

كل العرب
نُشر: 05:52 18/11 |  آخر تعديل: 11:01
عربية وعالمية

وبينما أفادت وكالة أنباء النظام السوري (سانا) عن مقتل 3 عسكريين، قال المرصد السوري لحقوق الإنسان، إن 10 أشخاص من جنسيات سورية وعربية وإيرانية قُتلوا في الغارات. وأضاف أن 3 من القتلى سوريون وهم من ضباط وعناصر الدفاع الجوي، والبقية هم 5 يرجح أنهم إيرانيون تابعون لفيلق القدس، واثنان ليس مؤكداً إذا كانا من الجنسية اللبنانية أو العراقية.وأشار إلى أن الغارات استهدفت مركزاً للدفاع الجوي التابع للنظام السوري ومواقع ونقاط ومستودعات ذخائر وأسلحة للميليشيات الموالية لإيران وحزب الله اللبناني في منطقة مطار دمشق الدولي ومحيطه ومنطقة السيدة زينب والكسوة ومواقع أخرى جنوب وجنوب غرب العاصمة دمشق عند الحدود الإدارية مع القنيطرة.

وقال المتحدث باسم الجيش الاسرائيلي:" شنت طائرات حربية إسرائيلية الليلة غارات على أهداف عسكرية تابعة لفيلق القدس الإيراني وللجيش السوري حيث تم استهداف مخازن ومقرات قيادة ومجمعات عسكرية بالاضافة الى بطاريات أرض-جو. جاءت الغارات ردًا على زرع حقل العبوات الناسفة بالقرب من السياج الحدودي مع سوريا وداخل الأراضي الإسرائيلية من قبل خلية سورية عملت بتوجيه إيراني. يشكل كشف حقل العبوات الناسفة أمس دليلًا إضافيًا للتموضع الإيراني المتواصل في سوريا.يحمل الجيش الاسرائيلي النظام السوري مسؤولية أي عمل ينطلق من أراضيه وسيواصل التحرك وفق الحاجة لضرب التموضع الإيراني في سوريا الذي يشكل خطرًا على الاستقرار الإقليمي.يبقى الجيش الاسرائيلي في حالة تأهب للتعامل مع أي سيناريو".